Submit your work, meet writers and drop the ads. Become a member
Aug 2018
♧ : لا حق لحي إن ضاعت في الأرض حقوق الأموات.
♧ : حملة مفتاح الجنة.. وهواة البحث عن الشهرة.. وبأي ثمن.
♧ : لا تقرأ شيئًا.. كن حمال حطب وأحمل طن كتب.
♧ : لا تفهم شيئاَ مما تقرأ
ليس يهم اليوم الفهم
فالمفهوم اللامفهوم
أو بالعكس .
لن يسألك أحد ما معنى قولك
فالمفروض ألا معنى للأشياء وللكلمات
وإذا كانت للأشياء معان فالمفروض ..
أن معانيها معروفة
للحكماء لدايك
وإذا كان الأمر كذلك
فالكلمات مسالك
والمفروض
أنك تعرف ..
والمفروض أخيراً ألا تسأل ..
عن معنى قولك! ...
♧ : ما أرخص في السوق الإنسان.
♧ : لا تصمت أبدا .. إن الصمت جهاله
واحذر أن تتكلم فى الموضوع..
قل فى الواقع .. واصمت لحظة !
قل لاشك ..
واصمت لحظة .!
ثم مقدمة محفوظة
من فذلكة المنهج
حسب الموجة والتيار.
فالأيام دول ..
ويل للبسطاء ذوى القلب الأبيض
حين تفاجئهم أنواء الطقس
الناس إثنان ..
أحدهما ينجو فى الطوفان والآخر يغرق فى كأس
إنى أغرق ..
أغرق .. أغرق!
♧ : لا تأخذ بالك مما حولك ..
كن كالاطرش فى الزفة.
♧ : قل ما شئت بغير حياء ..
هذا عصر يهتك فيه الفأر عرض الفيل !
فاذا انكر فالبينة على من انكر
وعليه يمين الله
وهناك شهود الإثبات وشهود النفى  
والنفى اليوم هو الإثبات..
والإجماع انعقد على التزوير..
فلتمرح في الأرض الفيران.
♧ : والطوفان قريب!
الأبطال بمعنى الكلمة
ماتوا لم ينتظروا كلمة
مادار بخلد الواحد منهم
حين استشهد
أن الإستشهاد بطولة
أو حتى أن يعطى شيئاً للجيل القادم من بعده
فهو شهيد لا متفلسف
ماذا يتمنى أن يأخذ من أعطى آخر ما يملك فى سورة غضب أو حب ؟!
♧ : العبث اليوم هو المعقول!
♧ : وارفض أن تختار الرفض.
♧ : لايخدعك المسرح والأدوار
المكياج .. الأزياء .. الديكور .. الإكسسوار.
♧ : كاهننا يعرف كل الأشياء ..
ويحيط بكل الأشياء علما .. ولديه الحيثيات
ولذلك لا يسأل عن شئ
وخصوصا عن غير المفهوم من الأشياء
فإذا قال فيكفى أن الكاهن يعلم
وإذا علم الكاهن ليس ضروريا أن نعلم..
♧ : لافرق بجوف القبر
بين عظام الليث وبين عظام الكلب.
فالرابح فى اللعبة خاسر .. والخاسر فيها الرابح
لا تنخدعوا بالبغل الرامح
ليس البغل حصان ..
لكن ما ذنب العميان ..
لو ظنوا ذيل الفيل
بدجنتهم تعبان !
ماذنبى فيكم .. ما ذنبى.
♧ : يا آنستى القادمة إلى مقهى ريش.. بحثا عن خيّال.. خيّالك ليس هنا.. خيّالك في كل مكان لكن لا يعبر بالمقهى.. محض عبور .. أو قد يعبر شبحا.. طيفا من نور.. خيّالك مات يا آنستي .. أو سيموت!
♧ : والناس.. كأن الناس نيام
أو شيئا فيهم قد مات
أو ماتت كل الاحلام
أو لا يجرى بعروقهم الندم
لكن يجرى النفط
الناس ركام فوق ركام
والكل يقول كلاما.. أى كلام..
♧ : عبت سفينتى كى لا تؤخذ غصب
عبت غزالى حتى لا يأكله الذئب..
♧ : لو أن النور الظلمه
فالظلمة كيف تكون..
♧ : ماجدوى أى حوار ..
والعاقل فينا اليوم حمار ؟!
♧ : وهنا فى قلب مدينتنا ..
يتعلم كل غلام ..
ما معنى صمت الأفواه .. الأقلام ..
مامعنى أى كلام يخلو من أى كلام ..
مامعنى أن تخرس فى القلب «لماذا ؟» ..
... أو «كيف ؟» و «أين ؟» و «لم لا ؟» ..
وجميع علامات الاستفهام.
♧ : لا أسألكم كفنا
أو جرعة ماء أو لقمة أو إحسان
أو حتى نعيا فى جرنان
يقرأ صدفة فى مرحاض
لكن أسألكم باسم الكلمة
باسم ابن الخطاب ..
أن تلفتوا دوماً للخلف وتعطوا الظهر إلى المحراب ..
لتكون جميع الصلوات .. صلاة الخوف ..
مادام الأعداء هنالك ..
بالزرد اللامع والسيف ..
( بروتوكولات حكماء ريش )
قال أحدهم :
" لو بُعِث نجيب سرور حيا هذه اللحظة لرفع إصبعه الأوسط  لجميع المثقفين والنخب وبصق في وجوههم ولعن الأدب وعاد من حيث أتى"
Written by
Maha
191
 
Please log in to view and add comments on poems